دراما وفن

ابنة أنطوانيت نجيب تروي أيام والدتها الأخيرة قبل الوفاة: قلبها كان حاسسها

أنضم لنا على تلغرام ليصلك كل جديد وحصري

تحدثت ابنة الممثلة السورية الراحلة انطوانيت نجيب عن الأيام والساعات الأخيرة لوالدتها، قبل أن تتوفى صباح يوم الأربعاء.

وكشفت سماح شويري في لقاء رصدته منصة تريند، تفاصيل الأشهر الأخيرة لوالدتها الممثلة السورية التي قضتها في منزلها.

وأكدت شويري أن والدتها الممثلة الراحلة لم تعاني سوى من فشل كلوي حاد، وتواظب على غسيل كليتيها مرتين في الأسبوع.

وأضافت بأن الممثلة الراحلة انطوانيت نجيب، بدأت بجلسات غسيل الكلى منذ تسعة أشهرن مؤكدة تواجدها في منزل ابنتها.

كما كشفت سماح شويري أن والدتها لم تستطع إكمال جلسة غسيل الكلى، خلال الأسبوع الفائت، إلا أن حالتها كانت جيدة.

وأشارت ابنة الراحلة السورية أن قبل يوم من وفاتها كانت صحتها جيدة ولم تشتكي من شيء، وكانت سعيدة باجتماع العائلة.

وكانت الممثلة الراحلة انطوانيت نجيب تستذكر زوجها الراحل منذ خمسة عشر يوماً، وأشارت: “يمكن قلبها كان حاسسها”.

كما وكشفت ابنة الممثلة السورية الراحلة انطوانيت نجيب حسبما رصدت منصة تريند، عن آخر كلمات والدته: “صلي لي“.

اقرأ أيضاً: حمل نسرين طافش بتوأم يحدث ضجة بين المتابعين.. فما قصة حمل الأنابيب!

وأكدت سماح شويري أن والدتها كانت تحب العائلة بشكل كبير وتسعد باجتماعهم معها، كما انها تحب العمل ولا تتمنى ان تتوقف.

يذكر أن الممثلة السورية انطوانيت نجيب توفيت صباح يوم الأربعاء 17/08/2022، عن عمر ناهز الـ 92 عاماً، وفي أرشيفها العديد من الأعمال الفنية.

أخبار الفن على تلغرام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى