دراما وفن

علاء قاسم ينتقد واقع الدراما السورية ويحمل الجهات الرسمية المسؤولية!

أنضم لنا على تلغرام ليصلك كل جديد وحصري

عبر الفنان السوري علاء قاسم عن أسفه من عدم العمل بجديه بخصوص إعادة تأهيل الدراما السورية والنهوض بها من جديد.

وأكد قاسم في منشور على صفحته بموقع فيسبوك رصدته منصة تريند، أن كل اللقاءات والندوات كانت شكلية ولا جدوى منها.

ولفت إلى أنه سبق وأن حضر العديد من الندوات واللقاءات مع شخصيات وجهات رسمية وعامة من أجل هذا الغرض.

وقال أن النقاشات والحوارات استمرت لساعات طويلة، واحتوى الحديث فيها على تراشق للاتهامات وإصدار بيانات ختامية وخطط عمل كثيرة.

وأضاف الممثل السوري أن أي منها لم يطبق حتى الآن، والبعض منها لم يصل إلى الجهات التي كان من المفترض أن تصلها.

واعتبر علاء قاسم أن كل تلك الاجتماعات والندوات كانت مجرد تضييع للوقت، لأن كل مخرجاتها بقيت دون تطبيق.

وكتب قاسم: “سنوات خلت، دعيت مرتين لندوات حوارية من قبل جهات رسمية حول آلية النهوض بالدراما السورية وإعادة الألق لها”.

وأضاف: “في المرتين كانت برعاية رئاسة الوزراء على ما أعتقد وحضر الندوات والنقاشات وزير الإعلام في المرتين”.

وأكمل بأن الندوات قد حضرها عدد كبير من الفنانين والفنيين والمنتجين والكتاب والموزعين وأصحاب الباع الطويل في هذه المهنة.

وتابع: “تداولنا وتناقشنا لساعات طويلة وخرجنا في كلتا المرتين بمجموعة توصيات للنهوض بالدراما السورية”.

وأردف بأن الاتفاق “بعد التراشق بالاتهامات من الجهات الخاصة فيما بينها والجهات العامة فيما بينها وبين العامة والخاصة”.

اقرأ أيضاً: نزار أبو حجر: لا أرغب بدخول أبنائي إلى الوسط الفني ودخولي للفن غلطة عمري!

واستطرد: “التوصيات كانت سترفع لجهات عليا لإقرارها وقوننتها.. النتيجة: لا طائل مما ذكر سوى تضييع الوقت”.

وختم منشوره فكتب: “ كل الكلام ذهب بلا جدوى وبقيت الحروف بلا نقط ستبقى.. شكرًا لكل جهد مخلص يبذل في سبيل تطوير أي شيء”.

أخبار الفن على تلغرام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى