دراما وفن

سارية السواس سعيدة بعودتها للغناء في سوريا وتتحدث عن تعرضها للمحارية!

أنضم لنا على تلغرام ليصلك كل جديد وحصري

أعربت المغنية السورية سارية السواس عن سعادتها بالعودة إلى سوريا والغناء بين أهلها وجمهورها من جديد.

وعن حفلها في قصر النرجس في منطقة الشام القديمة، قالت السواس ورصدت تريند أن للمنطقة خصوصية بالنسبة لها.

أما عن مكانتها الفنية، فأكدت السواس أنها راضية عما حققته حتى الآن، مشيرة إلى أنها بذلك جهداً كبيراً وأصرت على الاستمرار رغم تعرضها للمحاربة.

كما وفاجأت السواس متابعيها باسم عرابها في الوسط الفني، والذي قالت أنه الفنان السوري القدير “جورج وسوف”.

وأوضحت المغنية الشعبية أنها تربت على أغاني الوسوف، مضيفة أنه عرابها رغم اختلاف لونيهما الغنائي.

كما ونفت وجود أي خطط مستقبلية في تعاون فني مع أي فنان أو فنانة، قائلة أن الفكرة غير واردة بالنسبة لها حالياً.

وذكرت أنها سبق وتعاونت مع الفنان العراقي “محمود الغياث” وحققت أغنيتهما صدى جيداً، إلا أنها لا تنوي تكرار التجربة.

وتحدثت عن وجود علاقة وتواصل مع مغنيات وممثلات سوريات وذكرت منهم “رويدة عطية، سلاف معمار، سلاف فواخرجي وشكران مرتجى”.

وأكدت سارية السواس على ضرورة وأهمية اتباع الموضة في حياة المشاهير والفنانين، لأنها الوسيلة لظهور جميل ولائق أمام الجمهور.

اقرأ أيضاً: شبيه عمرو دياب يحدث ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي (صور)

وعن حياتها المهنية وتأثيرها على حياتها الشخصية، أكدت المغنية السورية أنها استطاعت التنسيق بينهما إلى حد كبير، قائلة “حياة العائلة هي الأساس”.

وسارية من مواليد عام 1981 في مدينة تلكلخ بحمص، قدمت العديد من الأغاني الشعبية وكان أشهرها “بس أسمع مني”.

أخبار الفن على تلغرام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى