دراما وفن

محمد قنوع أول تصريح له بعد الحملة التي طالبت بإبعاده عن الوسط الفني: أصبحت أرفض التصوير مع بناتي!

أنضم لنا على تلغرام ليصلك كل جديد وحصري

تجاهل الفنان السوري محمد قنوع كل الحملة والانتقادات التي تعرض لها من قبل زملائه في الوسط عقب آخر تصريحاته.

ولم يرد قنوع في أول تصريح له على الإساءة والهجوم الذي تعرض له من قبل عدد من الممثلين والكتاب السوريين.

وعمد إلى أن تكون مقابلته حسبما رصدت منصة تريند كأي مقابلة سبقتها، مكتفياً بالإجابة على الأسئلة التي وجهت له.

وكشف الممثل السوري أنه تخلى عن التصور مع بناته ونشر الصور على صفحاته الشخصية بمواقع التواصل منذ فترة طويلة.

كما أنه لم يعد ينشر صورة له من خلال الأعمال التي يشارك بها، من أجل إعلام جمهوره بانضمامه لأسرة المسلسل.

وأكد أنه لم يكن ينشر صوره مع بناته أو صور من أعماله بقصد خلق حالة أو ”تريند“، عبر السوشال ميديا.

وأرجع الفنان السوري محمد قنوع إبعاد حياته وبناته عن السوشال ميديا؛ لأن الحياة الخاصة والشخصية لها قدسيتها وخصوصيتها.

وأكد قنوع أنه لم يخطئ بحق أحد زملائه ولم يطعن بأحد ليعتذر منه، مضيفاً أنه يرى الاعتذار في حال لزم شجاعة ولا يجد ضيراً به.

الهجوم الذي تعرض له جاء عقب مخالفته لآراء زملائه في الوسط الفني في أمور عدة كالزواج المدني والمثلية ودخول بناته إلى الوسط.

اقرأ أيضاً: سوزان نجم الدين تتعرض للانتقادات بوضعية جلوسها بالزهري خلال جلسة تصوير (صور)

وكان من أبرز المهاجمين الكاتب عماد نجار والذي طالب بإبعاده عن الوسط ووصفه بـ “الداعشي”، وفق تعبيره.

كما انضم الفنان عدنان أبو الشامات إلى مهاجمي قنوع، في حين دافع عدد من الفنانين عن قنوع وكان أبرزهم الفنان طلال مارديني.

أخبار الفن على تلغرام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى