دراما وفن

ديمة الجندي تخالف رأي شقيقتها وتؤكد: الفنانين باتوا يبحثون عن فرص أفضل وأهم خارج سورية!

أنضم لنا على تلغرام ليصلك كل جديد وحصري

خالفت الفنانة السورية ديمة الجندي رأي شقيقتها الإعلامية لانا الجندي بعد أن أشادت الأخيرة بالفنانين السوريين.

وقالت الجندي في لقاء مصور بأن تلك المقولة لا تنطبق عليهم في الوقت الحالي بسبب الظروف المحيطة بهم من كل جانب.

وتابعت الفنانة السورية حسبما رصدت منصة تريند بأن هناك هجرة كبيرة بالعقول والقلوب من داخل إلى خارج سورية بسبب تردي الأوضاع.

ديمة الجندي أكدت بأنها وغيرها من الفنانين باتوا يبحثون عن فرص أفضل وأهم خارج سورية من التي تعرض عليهم في الداخل.

وأشارت من خلال حديثها بأنها معجبة جداً بكل الشخصيات التي جسدتها، إلا أن دور شبلية في “بنت الشهبندر” هو الأقرب إلى قلبها.

وقامت الممثلة السورية بالرد على بعض التعليقات اللاذعة التي طالتها من بعض المتابعين بطريقة عفوية ومهضومة.

حيث رفضت طلب أحدهم بعدم تحدثها باللهجة المصرية مجدداً بقولها: “ليش ما احكي مصري بلكي بدي اشتغل تقطع بنصيبي”.

كما ردت على آخر قال بأنها جذابة ولطيفة لكنها ليست جميلة، حيث أكدت الجندي بأن الصفتين جميلتين.

اقرأ أيضاً: صاحبة أغنية مسيطرة ترد على نبأ طلاقها بعد شهر من الزواج: “هيك بكون ثلاثة بواحد”!

أما عن التعليق الأبرز الذي عرض على الفنانة السورية ديمة الجندي هو توجيه اتهام لها من أحد المتابعين بعدم شعورها بأطفال سوريا النازحين.

لافتة بأن الكلام غير صحيح بل إنها تشعر بهم وإنها لو لم تنقذ ابنتها تيا، لكان من الممكن أن تكون أحد هؤلاء الأطفال في المخيمات.

أخبار الفن على تلغرام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى