دراما وفن

دانا جبر: لا أهتم بأخبار الصور المسربة عني ولا يحق لأحد أن يحرّم الفن باسم الدين!

أنضم لنا على تلغرام ليصلك كل جديد وحصري

أكدت الفنانة السورية دانا جبر بأنها لم تعد تبالي بالانتقادات اللاذعة التي تطالها، مشيرة بأن معظم الفنانين الكبار تعرضوا لذلك.

وعبر لقاء مصور قالت جبر بأنها لا تقرأ تعليقات المتابعين السلبية، لافتة بأن معظمها من أشخاص يشعرون بالغيرة منها.

وتابعت الفنانة السورية حسبما رصدت منصة تريند بأن مقطع من عمل بدوي قامت بتصويره، جعل البعض من أصحاب النفوس المريضة يتحدثون عن فضيحة لها.

مؤكدة بأنها كانت تستحم وهي ترتدي فستان قصير، إلا أن الكاميرا اجتزأت فقط قدمها من أجل التريند وتحقيق نسب مشاهدة عالية.

وأردفت دانا جبر بأن ذلك المشهد تم تداوله على أنه مقطع مصور لفضيحة مدوية لها على مواقع التواصل الاجتماعي حسب تعبيرها.

أما عن مصدر رزقها قالت جبر بأن مهنة التمثيل هي المصدر الأساسي في حياتها، إلى جانب تقديمها عدد من الإعلانات.

مضيفة بأنها في بعض الأحيان تعمل في شراء وبيع المنازل برفقة أحد أصدقائها قائلة: “أحيانا بشتغل بالبيوت ببيع وبشتري”.

كما أبدت الممثلة السورية رأيها بمن يتحدث بإسم الدين ويحرم مهنة التمثيل، موضحة بأنها مع عدم الخوض في هذه الأحاديث.

اقرأ أيضاً: باسم ياخور يعود بشعر طويل إلى الشاشة من خلال “العربجي” (صور)

وأردفت دانا جبر بأن بأنه لا يحق لأحد التحليل والتحريم بقولها “ما بصير حدا يقول أنا ربكم الأعلى”.

وإنها مع إحترام الأماكن وإعطائه حقه بقولها: “يعني ما بصير ألبس بكيني بالجامع وما بصير ألبس مستر بالمسبح”.

أخبار الفن على تلغرام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى