دراما وفن

جمال سليمان يبين دوافع نجاح السوريين في الأعمال التاريخية ويسدل الستار عن أيام طفولته!

أنضم لنا على تلغرام ليصلك كل جديد وحصري

تحدث الفنان السوري جمال سليمان للمرة الأولى بشكل مفصل عن أيام طفولته وفترة ما قبل دخوله إلى الوسط الفني.

وأوضح سليمان خلال لقاء تلفزيوني رصدته منصة تريند إلى عمل في هنتي الحدادة والنجارة، في مرحلة طفولته ومراهقته.

وذكر الممثل السوري أنه دخل سوق العمل في سن العاشرة، مشيراً إلى أنه بدأ يتعرف ويسمع إلى أم كلثوم في ذلك الوقت.

وقال أن معلمه في الورشة كان يستمع لأم كلثوم كثيراً، وبحكم وجوده بالورشة تعلق بها وأحب أغانيها، رغم أنه لم يكن يفهم كل معانيها.

وأشار إلى أنه عاش طفولة قاسية، حيث أنه كان ينظر إلى أبناء جيله وهم يلعبون، بينما هو يعمل في ورشة الحدادة.

كما وأضاف أنه عمل أيضاً في مطبعة كتب ومجلات واستمر عمله فيها ثلاث سنوات وكان ينام فيها، الأمر الذي أتاح له قراءة الكثير من اكتب.

ما هي الشخصية التي يتمنى سليمان تجسيدها؟

فنياً، أعرب الممثل السوري عن أمنيته في تقديم شخصية المفكر والمؤرخ “ابن خلدون”، مؤكداً على أنها شخصية عظيمة تستحق أن تقدم.

كما وكشف عن سر نجاح الممثلين السوريين في الأعمال التاريخية، الأمر الذي جعل الدراما السورية الأولى عربياً في الأعمال التاريخية.

وقال جمال سليمان أن تفوقها يرجع إلى اهتمام المعهد العالي للفنون المسرحية في سوريا باللغة العربية، وجعل إتقان إلقائها أمر مهم.

وأضاف: ” أنا خريج أول دفعة في المعهد، وكان أستاذي أسعد فضة والمخرج السوري المسرحي الراحل فواز الساجر”.

اقرأ أيضاً: فرح يوسف تطل على متابعيها إحدى الحدائق بإطلالة جريئة جداً (صور)

وتابع: “أول ما كانا يهتمان به هو اللغة العربية، فإذا وقفت وأنا في السنة الأولى على المسرح وأخطأت في النحو تكون مشكلة كبيرة”.

كما واعترف جمال بمواجهته صعوبات في أداء دور الرئيس الراحل جمال عبد الناصر في مسلسل “صديق العمر” بسبب لهجته السورية.

أخبار الفن على تلغرام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى