دراما وفن

أسامة الروماني يستذكر “افتح يا سمسم” ويتحدث عن أهميته وفضله على الدول العربية!

أنضم لنا على تلغرام ليصلك كل جديد وحصري

أكد الفنان السوري أسامة الروماني على أهمية برنامج الأطفال القديم “افتح يا سمسم”.

وقال الروماني الذي كان المشرف على البرنامج، أنه كان يستحق منه أن يترك التمثيل للعمل فيه.

وأشار إلى أن البرنامج حضي بمتابعة كبيرة، حيث أنه عرض على التلفزيون الوطني لكل دولة عربية.

وأضاف الروماني حسبما رصدت منصة تريند أن البرنامج أنتج في زمن لم يكن فيه تلك المنصات والفضائيات.

واكد الممثل السوري على أهمية “افتح يا سمسم” كبرنامج تعليمي هام للأطفال العرب.

وقال أن فكرته جاءت من مقولة للأديب الفرنسي أناتول فراس “التعليم يجب أن يكون إثارة الفضول الطبيعي للطفل الذي يتم إشباعه على مدى عمره كله”.

وكشف الفنان السوري أن البرنامج استثمر في سوريا في مناهج “محو الأمية للكبار”.

وقال أنه عوض عن 40 ألف مدرس لغة عربية في الجزائر، بحسب ما صرح مدير التلفزيون الجزائري حينها.

ولفت إلى دول الخليج أنتحت العمل ليكون مفيداً وممتعاً لأطفالهم، ولم يتوقعوا نجاحه الذي حققه عربياً.

كما وكشف ان البرنامج هو نسخة قريبة من فكرة برنامج أمريكي يدعى “sesame street” أي شارع السمسم،

ولفت إلى أن البرنامج الأمريكي كان موجهًا للأقليات التي لم تنسجم بعد في المجتمع الأمريكي.

اقرأ أيضاً: ديمة بياعة تتحدث عن النفاق والكذب في المجتمع وتعلق بصورة حزينة “أكاد أختنق”

وقال أن شارع السمسم الأمريكي كان يُركز على تعليم الأطفال: الأحرف الأبجدية، المفردات، الحياة الاجتماعية.

وتابع الممثل السوري أسامة الروماني “أما البرنامج العربي فركز على أن يكون برنامجًا تربويًا تعليميًا تنويريًا”

أخبار الفن على تلغرام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى