دراما وفن

روعة السعدي في مرمى الانتقادات بعد دورها في مسلسل “من شارع الهرم إلى”

أنضم لنا على تلغرام ليصلك كل جديد وحصري

استفز مسلسل “من شارع الهرم إلى” الذي يعرض في الموسم الحالي 2022، الجمهور السوري بشدة.

وشنّ ناشطون هجوماً شرساً على صناع العمل، حسبما رصدت منصة تريند بتهمة الإساءة للسوريين.

حيث ظهر محمد رمضان “نزار”، في أحد المشاهد وهو يبرر لأمه زواجه من الشابة السورية “غزوة” روعة السعدي.

ويبرر نزار أنه تزوج غزوة السورية على زوجته الأولى، ليس لأنه يحبها بل من أجل أن يستر عليها ويحميها.

فقال نزار لأمه في المشهد: “أني ما تزوجتها رغبة فيها.. أحب أن استر عليها وأقيها من برد الخيام والجوع”.

الأمر الذي اعتبره بعض المعلقين عنصرياً، ويحمل في طياته الإساءة والإهانة للسوريين والمهجرين منهم.

ولم تسلم السعدي من تلك الانتقادات، ليعتبر المعلقون أنها المسؤولة الأولى عن ذلك المشهد المهين، وفق قولهم.

المخرج سوري!

كما هاجم المعلقون المخرج السوري الفلسطيني “مثنى صبح”، على ذلك الخطأ الجسيم بحق أهلهم السوريين.

ومن التعليقات: “هذا الي طلع معكم.. تزوجها وماله نفس فيها خطيه بس بدو يدفيها ويطعميها”.

وقال معلق آخر: “الحق على روعة السعدي والمخرج مثنى صبح.. لو عميان ما كان قبلو بهيك مشهد”.

يشار إلى العمل أثار الكثير من الجدل منذ انطلاقته واتهم “بهدم قيم وأخلاق وتقاليد المجتمع الخليجي”.

الأمر الذي عرضه لهجوم حاد خوفا على عادات وتقاليد الدولة الخليجية، تحت وسم “نرفض سلسلة الفسق والفجور”.

كما وتعرض للانتقادات من قبل المصريين، بإظهاره على المرأة المصرية راقصة وتحاول خطف الرجال من أكل كسب المال.

اقرأ أيضاً: سحر فوزي ترد على انتقادات طالت مشاهد جمعتها مع عادل علي في باب الحارة

من جانبها، حذفت منصّة «شاهد» الحلقة السابعة من المسلسل بعد الهجوم الواسع الذي شنّه الجمهور.

وذلك بسبب مشهد ظهرت فيه الفنانة ليلى عبدالله، وهو الذي تم تشبيهه بمشهد الفنانة منى زكي في فيلم “أصحاب ولا أعز”.

أخبار الفن على تلغرام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى