دراما وفن

منى زكي تطل للمرة الأولى بعد أزمة مشهدها الجريء في “أصحاب ولا أعز”

أنضم لنا على تلغرام ليصلك كل جديد وحصري

أثارت الفنانة المصرية منى زكي الجدل من جديد في أحد ظهور لها بعد أزمة مشاهدها الجريئة في فيلم “أصحاب ولا أعز”.

وظهرت زكي في مرتدية فستاناً قصيراً باللون الأسود مفتوح الظهر، رفقة زوجها أحمد حلمي في سهرة خاصة مع الأصدقاء.

كما تعرضت الممثلة المصرية لانتقادات حادة بسبب فستانها القصير، واستمرارها بالجرأة رغم الحملة التي أثيرت ضدها مؤخراً.

وكان اللافت العلاقة الطبيعة مع زوجها حلمي، بعد انتشار أنباء تتحدث عن خلاف حاد بينهما على إثر مشاهدها في الفيلم.

منى زكي ترفض الرد على الانتقادات

منى زكي كانت قد رفضت الرد على التعليقات التي طالتها، خلال المقابلات أو عبر صفحاتها الرسمية على مواقع التواصل.

كما ظهرت زكي بشخصية مريم وهي تتحدث بألفاظ سوقية وتشرب الخمور، وفي مشهد آخر تقوم بخلع ملابسها الداخلية.

وأثار مشاهد منى زكي الجريئة في الفيلم الجدل في العالم العربي، معتبرين أنه غير مناسب لأغلبية المجتمع.

ولاقت منى هجوماً لاذعاً وشرساً من بعض المتابعين من نقاد ومحامين، من خلال تعبير البعض عن غضبهم من تلك المشاهد.

اقرأ أيضاً: قصي خولي يرد على الانتقادات التي طالته بسبب أصالة نصري!

كما ووصل الأمر بهم إلى رفع دعوات قضائية من أجل محاكمتها، وإيقاف عرض “أصحاب ولا أعز” بحجة نشر الفجور في العالم العربي.

وبحسب المعلومات التي رافقت الضجة الكبيرة، فقد تقاضت زكي 16 مليون جنيه مصري أي ما يعادل مليون دولار عن دورها في الفيلم.

أخبار الفن على تلغرام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى