دراما وفن

عباس النوري في لقاء جديد: أنا مسؤول عن الكلام الذي قلته!

أنضم لنا على تلغرام ليصلك كل جديد وحصري

اعتذر الفنان السوري عباس النوري من كافة الجهات الرسمية في سورية، وذلك بعد أن تحدث عن كبت الحريات الموجودة.

وقال النوري في لقاء إذاعي رصدته منصة تريند بأن الأشخاص الذين وجهوا له انتقادات لاذعة واتهموه بالخيانة لم يفهموا مقصده.

وتابع الفنان السوري بأن هناك اجتزاء لعدة تصريحات من لقائه الأخير أدت إلى سوء فهمه عند البعض، مشيراً بأنه لم يقصد في كلامه أي جهة.

وأعاد عباس النوري حديثه إلى أوقات بعيدة في سورية، وأنه لم يقصد ما يجري في الوقت الراهن حسب تعبيره.

مؤكداً في الوقت ذاته بأنه لم يتراجع عن تلك التصريحات قائلاً: “أنا مسؤول عن الكلام الذي قلته، أذا وضع في سياقه الصحيح”.

وأضاف الفنان السوري إنه بقوم بتفسير اللغط الذي حصل على مواقع التواصل الاي وصفها بـ “المجنونة”.

ويأتي ذلك بعد أن توعده حزب البعث في سورية برفع دعوى قضائية ضده بتهمة السب والشتم والقذف.

وذلك بعد تحدث النوري عن كبت الحريات في سوريا، وتقييد آراء البعض بالحديث عن أوجاع الشعب السوري منذ عام 1963.

لافتاً بأن الشعب السوري مازال يسمع وعود من المسؤولين دون تنفيذ أي منها حتى اللحظة، مثيراً بذلك ضجة كبيرة بين المتابعين.

اقرأ أيضاً: محمد قنوع يبين دوافع عدم إنتاج ياسر العظمة جزءاً جديداً من مسلسل مرايا

كما قارن الفنان السوري الحريات في سورية وبين الدول الخليجية، معتبراً بأن الأخيرة منفتحة أكثر وفيها حريات أكبر.

ومن جهته دعت زوجة عباس النوري الكاتبة عنود خالد كافة المتابعين بالوقوف إلى جانب زوجها عبر هاشتاغ “متضامن مع عباس النوري”.

أخبار الفن على تلغرام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى