دراما وفن

صالح الحايك يتحدث بغصة عن خسارته في العامين الماضيين!

أنضم لنا على تلغرام ليصلك كل جديد وحصري

أعرب الفنان السوري صالح الحايك عن أسفه وحزنه الشديد على خسارة الدراما السورية لصناعها خلال العاميين الماضيين.

وقال الحايك خلال لقاء مصور في عزاء المخرج السوري الراحل بسام الملا بأن الدراما السورية حزينة جداً على فقدان مواهبها.

وتابع الفنان السوري حسبما رصدت منصة تريند بأن العديد من المبدعين رحلوا عن عالمنا خلال العامين الماضيين.

وعلى رأسهم كل من محمد فردوس الأتاسي ومحمد ديار بكرلي وعلاء الدين كوكش وحاتم علي وصولاً إلى بسام الملا.

وأكد صالح الحايك بأن الأخير استطاع أن يحقق نقلة نوعية في تاريخ الدراما السورية خاصة والعربية عامة.

وذلك من خلال أعماله التي ستبقى خالدة في أذهان المشاهدين حتى الأبد، بعد أن صور لهم حقيقة الشام.

واستذكر صالح الحايك رحلته الفنية مع المخرج الراحل خلال سلسلة باب الحارة بجزئه الثالث والرابع والخامس بشخصية “مختار حارة الماوي”.

واصفاً الملا بالإنسان الطيب والعطوف وأنه خسارة كبيرة للدراما السورية، كما لفت بأنه يعتبر عائلة الملا عائلته.

الجدير بالذكر أن حزن كبير خيم على الوسط الفني والنجوم السوريين بعد الإعلان عن وفاة المخرج بسام الملا.

اقرأ أيضاً: أحمد رافع يتخلى عن ملابسه الملونة في جنازة بسام الملا

وذلك بعد معاناة طويلة مع مرض السكرة منذ فترة زمنية في مكان إقامته لبنان حيث لاقى مصرعه هناك.

وكانت آخر أعمال المخرج السوري بسام الملا “سوق الحرير” بجزئه الأول، وأشهر أعماله سلسلة باب الحارة.

أخبار الفن على تلغرام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى