دراما وفن

رجل أعمال ليبي يعلن عزمه إنتاج جزء جديد من مرايا ياسر العظمة

كشفت مصادر فنية عن اتجاه الفنان السوري ياسر العظمة لإنتاج مسلسل “مرايا” خارج الإطار السوري.

حيث وافق ياسر العظمة حسبما رصدت منصة تريند، على انتاج العمل باللهجة والزي الليبيين.

وأكد رجل الإعمال الليبي عبد المجيد الزنتوتي قبول العظمة لهذا العرص الذي قدم له.

ونشر الزيتوتي صورة جمعته مع العظمة عبر تويتر، متحدثاً عن بعض ملامح العمل الجديد.

ولفت إلى أن الهدف منه تسليط الضوء على الأوضاع الليبية، والفساد الذي أنهك الليبيين.

فقال الزنتوتي “الهدف من العمل هو فضح الطبالين في ليبيا ليتركوا الشعب في حاله ويخففوا عليه”.

ولم يتضح حتى الآن ما إن كان المقصود تحويل ذات اللوحات في مرايا السورية من خلال العمل الليبي.

أم أن المقصود هو فكرة العمل، وتطبيقها ضمن إطار السلسلة الشهيرة “مرايا”.

من جانبه لم يعلّق الفنان السوري ياسر العظمة على هذه الأنباء المتداولة حتى لحظة تحرير هذا الخبر.

مرايا ياسر العظمة

وتحاكي الحلقات الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية والسياسية في سورية بطريقة ناقدة وساخرة.

وعرض قبل أشهر قليلة مسلسل “السنونو” لياسر العظمة، والذي جرى تصويره في الإمارات.

إلا أن العمل الجديد لم يكتب له النجاح المرجو مقارنة بأجزاء سلسلة “مرايا”.

حيث أنه لم يكن شبيهاً باللوحات التي تربى عليها معظم السوريين والعالم العربي وكانت مرآة حقيقية لأحوالهم.

اقرأ أيضاً: تولاي هارون تبكي على الهواء وتعلق “ماعاد في آه تنقال” (فيديو)

الجدير بالذكر أن “ السنونو” أعاد الفنان السوري ياسر العظمة إلى الشاشة الصغيرة بعد غياب 8 سنوات.

وشارك في العمل نخبة من الفنانين العرب من جنسيات مختلفة، من بينهم عابد فهد وديمة الجندي ومرح جبر.

عبد المجيد الزنتوتي و ياسر العظمة

أخبار الفن على تلغرام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى