دراما وفن

فيلم الإفطار الأخير ومشاهد جريئة تجمع عبد المنعم عمايري وكندا حنا (فيديو)

أنضم لنا على تلغرام ليصلك كل جديد وحصري

فاجأ الفنان عبد المنعم عمايري والفنانة السورية كندا حنا الجمهور السوري خلال مشاركتهم في فيلم الإفطار الأخير بمشاهد جريئة.

وظهر الفنانين في عدد من المشاهد التي رصدتها منصة تريند وهما في حالة مثـ.يرة وعدد من الوضعيات الجـ.ريئة.

وقام عبد المنعم عمايري بأحد مشاهد فيلم الإفطار الأخير بتقبيل كندا حنا من شفتيها، وظهرا على السرير بمشهد آخر أيضاً.

كما الفنانة السورية بإحتضان عمايري من الخلف وهو يقوم بحلق لحيته، فما كان من الأخير إلى أن يلتفت لها ويقبل شفتيها.

وعرض فيلم الإفطار الأخير في دار الاسد للثقافة خلال فعاليات أيام الثقافة السورية، بوجود عدد كبير من الفنانين السوريين.

المشاهد التي تم تداولها على العديد من الصفحات والمواقع الفنية كالنار في الهشيم لاقت ردود أفعال غاضبة.

واعتبر البعض بأن تلك المشاهد التي ظهر فيها الثنائيان لا ترقى إلى أعمال الدراما السورية السابقة والتي كانت تؤثر إيجاباً عليهم.

وانتقدت احدهن على بعض الصور التي ظهرت فيها كندا حنا وعبد المنعم عمايري بمشهد جـ.ريء في فيلم الإفطار الأخير تخطى من خلالها كافة الخطوط الحمراء.

قائلة: “وين راحت المسلسلات السورية القديمة احلام كبيرة وتخت شرقي والفصول الاربعه ، فعلا العايله كلها كانت تتفرج على المسلسل اما الان ياحيف عليهم شي بيخزي”.

الجدير بالذكر أن عدد المشاهد الجريئة في الدراما السورية ارتفعت مؤخراً وباتت موجودة بكثرة في الأعمال التلفزيونية.

أخبار الفن على تلغرام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى