دراما وفن

شكران مرتجى حزينة على الأوضاع المعيشية في دمشق

أنضم لنا على تلغرام ليصلك كل جديد وحصري

عبرت الفنانة السورية شكران مرتجى عن حزنها وألمها الكبير على أحوال العاصمة السورية “دمشق”.

وتحدث مرتجى في منشور على فيسبوك رصدته منصة تريند عن أوضاع دمشق وأهلها بكلمات مؤثرة جداً.

الممثلة السورية شكران صورت شكل المدينة العريقة التي أنهكتها الأوضاع، واصفة إياها بـ “الحزينة”.

وقالت: “منذ أشهر لم أتجول في دمشق حزينة عاصمتي.. هل لأن أغلب أبناءها غادروها إما لضيق الحال أو لقضاء وقدر؟؟؟؟”.

وتابعت: “حزينة عاصمتي لأن كل شي ضاق.. حزينة عاصمتي مرهقه.. متعبه .أضواءها خافته إن وجدت فالعتمة سيدة الموقف”.

ثم تكمل “وجوه إن رسمتها أرسم إشارات تعجب وإستفهام.. برد يلف كل شيء.. والابتسامات خجوله”.

وتضيف شكران: “وكأن العشاق غادروا مقاعدهم أيضاً.. يتيمة مدينتي في أقسى أيام الحرب كانت تضج بالحياة أكثر”.

وتابعت الممثلة السورية: “صمت ُصمتْ كصمتِ القبور.. لاسلام وإنما إستسلام أصاب الجميع”.

واستدركت: “زحام لا لشيء وإنما ليشعر كل فرد بأنه ليس وحيداً في هذه الدوامة التي تبتلع الجميع فهنا لاحصانة لأحد”.

وأردفت: “اقتربت منها أردت احتضانها ابتعدت لعلها تخاف طعنة من الخلف اكتفت سيدة العواصم من الطعنات”.

اقرأ أيضاً: ليندا بيطار توجه اتهاماً خطيراً لـ نسرين طافش

وفي ختام منشورها تقول شكران: “ونحن.. مانحن؟؟؟؟ .. شعب يحب الورد لكنه يحب القمح أكثر”.

منشور مرتجى لاقى تفاعلاً كبيراً من قبل المعلقين، مؤكدين أنها الصورة الحقيقية لدمشق وكافة أرجاء سوريا.

أخبار الفن على تلغرام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى