دراما وفن

أحمد رافع يرد على منتقدي ملابسه

رد الفنان السوري “أحمد رافع” على الانتقادات والسخرية التي تعرض لها بعد ظهوره في جنازة الفنان “صباح فخري”.

حيث ظهر رافع في مراسم العزاء، مرتدياً جاكيتاً أبيض اللون منقط بالأسود، عرضه للسخرية والانتقادات، باعتباره غير مناسب للموقف.

واستغرب الفنان السوري من الضجة الكبيرة التي أحدثه ذلك “الجاكيت”، قائلاً أنها فوجئ بشدة بهذه الردة.

وأكد على احترامه وتقديره لكل الآراء والتعليقات التي وردت له، إلا أنه طلب منهم احترام ذوقه وعدم التدخل فيه.

رافع قال أنه ضد مقولة: “كل كما تشتهي نفسك وألبس ما يليق بالناس”، ويعتبرها مقولة خاطئة.

وأضاف أحمد رافع أن ذوقه مختلف تماماً وخصوصاً في موضوع الملابس والاكسسوارات والعطور.

وتابع بأن اللباس لا يعبر عن حالة الشخص، مضيفاً أن الحزن ليس بارتداء الملابس ذات اللون الأسود، إنما في القلب.

واعتبر أن الهجوم الذي تعرض له “تكريماً له”، مشيراً إلى أنه أصبح ترينداً دون أن يقصد ذلك.

رافع تابع بأنه صاحب ذوق جريئ جداً، وقال: “أنا دائماً في إشارة إستفهام على لبسي”.

وأكمل بأن قلة قليلة جداً يمكنها ارتداء الملابس التي يرتديها، مشيراً إلى أن بداياته كانت في “عرض الأزياء”.

وقال أن ملابسه ورغم جرأتها إلا أنها محترمة، ليضيف: “مع الأسف في كتير ناس ما بتعرف تلبس”.

وتعرض الممثل أحمد رافع لكم هائل من التعليقات السلبية خلال اليومين الماضيين بسبب جاكيته.

زر الذهاب إلى الأعلى