دراما وفن

ليلى سمور تعلّق على خبر اعتزالها وتبكي على الهواء (فيديو)

أنضم لنا على تلغرام ليصلك كل جديد وحصري

علّقت الفنانة السورية ليلى سمور على خبر اعتزالها المتداول بعد إقامتها في فرنسا، مؤكدة بأنها ستعود إلى دمشق قريباً وتستقر بها.

وعبر برنامج “صدى الملاعب” الذي يعرص على قناة mbc، قالت سمور بأنها لم تسمع بتلك الشائعة كما وصفتها من قبل.

مشيرة بأنها ستعود إلى دمشق مطلع العام المقبل وتستقر بها، وتعاود نشاطها الفني كما كان في السابق بالتنسيق مع مسألة سفرها.

كما لفتت ليلى سمور في اللقاء الذي رصدته منصة تريند بأنها ستعيش أيضاً في دبي، وذلك من أجل العمل من جديد في المجال الفني.

أما عن دوافع ضعف الدراما السورية أكدت الفنانة السورية بأنها تحتاج إلى ثلاثة أمور لكي تعود إلى عهدها السابق.

وابتدأت سمور بضعف الإنتاج ومن ثم ركاكة النصوص، بالإضافة إلى استخدام الممثلين ذاته في كل عمل، الأمر الذي ساهم في ذلك.

أما على الصعيد الشخصي لم تتمالك الفنانة السورية دموعها خلال الحديث عن والدتها، مشيرة بأنها ضعيفة وحساسة حيال ذلك.

وعن بعض الصفات التي اكتسبتها من شخصية “أم بدر” التي قدمتها الجزء الاول والثاني من سلسلة باب الحارة، أشارت بأنها قوية مثلها.

اقرأ أيضاً: معتصم النهار يعلّق على نبأ طلاقه

إلا أنها لا تصل إلى مرحلة “شاضومة” كما كنت عليه الشخصية، بل على العكس إنها تختار التجاهل في الكثير من المواقف.

وختمت ليلى سمور بأنها لم تكن ترغب بترك الشخصية التي ذهبت إلى الفنانة السورية شكران مرتجى بقولها “كل شي قسمة ونصيب”.

أخبار الفن على تلغرام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى