دراما وفن

ميرنا شلفون تتحدث عن أمر “معـيب ومخجـل” وتؤكد بأن الحل بيد المنتجين السوريين!

أنضم لنا على تلغرام ليصلك كل جديد وحصري

أكدت الفنانة السورية ميرنا شلفون بأنه لا يمكن لأي فنان أن يأخذ مكان زميله إن كان سورياً او لبنانياً، مشيرة بأن الحكم الوحيد هو استمراريته.

ووصفت شلفون التفرقة والانحيار إلى أحدهم بالأمر المعيب والمخجل، وأنه لا يمكن الحديث عن الدراما بهذه الطريقة بعد الانفتاح الكبير.

وقالت الفنانة السورية عبر حوار إذاعي رصدته منصة تريند بأنه لا يمكن أن يحقق النجاح مالم يكن يستحقه وفق تعبيرها.

ولم تعتب شلفون على المنتجين العرب لعدم دعوتهم لها إلى أعمالهم، مؤكدة بأنها فنانة محلية وليست مشهورة كما يظن البعض.

مشيرة بأن الفنانات السوريات مستبعدات من تلك الأعمال، كون المنتج هو أداة التحكم في العمل ومن حقه ذلك.

كما وجهت ميرنا شلفون عتابها للمنتجين السوريين بأن الحل بين أيدهم، وهم قادرين على إعادة الدراما السورية إلى مكانتها عبر السخي في أعمالهم.

اقرأ أيضاً: تولين البكري تنشر على العلن مـ.ـا تعرضت له في أحد فنادق دمشق!

وأنه يجب التركيز على تصوير الأعمال في دمشق وضخ ميزانية جيدة من أجل إنتاج عمل جيد يليق بالمستوى المطلوب.

أما على الصعيد الشخصي رفضت ميرنا شلفون بأن تكون قد طرحت نفسها على الدراما بأنها فتاة جميلة، مؤكدة بأن ذلك لن يدوم لها.

أخبار الفن على تلغرام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى