دراما وفن

مدرسة الروابي للبنات يثيـ.ـر الجدل بمصطلحاته الجـ.ـريئة عن مرحلة مراهقة الفتيات!

أثار مسلسل “مدرسة الروابي للبنات” الأردني اهتمام الجمهور وسط انقسام للآراء حوله.

انتقادات كثيرة طالت العمل بسبب جـ.ـرأته واستخدام كلمات ومصطلحات وصفت بـ “الجـ.ـريئة”.

كما اتجه البعض لتوجيه انتقادات كثيرة للقائمين على العمل بوصف تلك المصطلحات بـ “الدخيلة”.

ولم تتوقف الاتهـ.ـامات عند هذا الحد، ليتهم أيضاَ بـ “الطبقية” لتسليطه الضوء على فئة معينة.

ويروي مدرسة الروابي للبنات قصة طالبات في مدرسة يتعرضن من زميلاتهن للتنـ.ـمر.

فيقررن هناالانتـ.ـقام من المتنـ.ـمرات والذي يستهـ.ـدف فئة المراهقات وعالمهم واسرارهن الخاصة.

ويسعى العمل بحسب نقاد إلى تقديم صورة عن عالم المراهقة ومـ.ـشاكل الفتيات خلالها.

ورغم إعجاب الكثيرين بالموضوع، إلى أنهم أكدوا على ضرورة عرضه بأسلوب محترم ومناسب.

وقال آخرون أن مدرسة الروابي للبنات يسعى لضـ.ـرب العادات والتقاليد عبر مشاهد وإيحاءات جنـ.ـسية وصفت بأنها جـ.ـريئة.

آخرون اعتبروا أن العمل مستنسخ من بعض الأعمال الأمريكية مثل 13 Reasons why، و elite.

وبدء عرض “مدرسة الروابي” يوم الخميس الفائت عبر شبكة “نتيلفكس” الإلكترونية.

وسبق أن تعرض المسلسل الأردني “جن” لانتـ.ـقادات كبيرة لخروجه عن التقاليد الأردنية والعربية.

اقرأ أيضاً: زوجة يزن السيد تغطي المستور بعد تطاير فستانها وتدعو السيّاح للاستثمار في سورية (صور)

ودارت أحداث مسلسل “جن” حول طلاب وطالبات مدرسة ثانوية في الأردن، انتـ.ـقادات “لاذعة”.

وذلك لاحتوائه ألفاظا بذيئة، ومقاطع حمـ.ـيمة بين الفتيات والشبان، مما اعتبره الشارع الأردني منافيا للأخلاق.

زر الذهاب إلى الأعلى