دراما وفن

زهير رمضان يبيّن هدف الإمارات من منح جنسيتها والإقامة الذهبية للفنانين السوريين ويفـ.ـاجئ الجمهور بموقفه منها!

انضم لنا على يوتيوب لتشاهد المزيد

علق نقيب الفنانين السوريين “زهير رمضان” على منح الإمارات جنسيتها والإقامة الذهبية لعدد من الفنانين السوريين.

وأشار رمضان في حديث رصدته منصة “تريند” إلى أنها محاولة لإفراغ سوريا من الفنانين والمبدعين.

واعتبر أن الجنسية الإماراتية وكذلك الإقامة الذهبية التي منحت للفنانين السوريين أنها “ليست ميزة”.

كما أكد نقيب الفنانين على أن استقطاب الإمارات هذا لن يفرغ سوريا من فنانيها ومبدعيها.

زهير رمضان تابع بأنها لا تعنيه أبداً، مشيراً إلى أنه سيرفضها فيما لو عرضت عليه.

وأعرب عن استغرابه عن كيف قرروا مدح الفنانين السوريين ومنحهم إقامة ذهبية وجنسيات في دول الخليج.

وحصل عدد كبير من الفنانين السوريين على الجنسية الإماراتية والإقامة الذهبية والتي تمتعهم بمزايا عديدة.

ومن بين الفنانين الذين حصلو على الإقامة الذهبية هم من الصف الأول في الدراما السورية ومن يتبعهم من الصف الثاني.

وكان من أوائل الحاصلين على الإقامة الذهبية كل من الفنانين سلوم حداد وتيم حسن وقصي خولي وكاريس بشار وسلافة معمار.

وأيضاً حصلت الفنانة أمل عرفة وطليقها الفنان عبد المنعم عمايري وسحر فوزي وروعة ياسين وعبد الفتاح المزين وناصيف زيتون.

اقرأ أيضاً: علا باشا تعاتب أيمن عبد السلام وتبدي رأيها في المشاهد الجـ.ـريئة!

بالإضافة إلى محمد قنوع وزهير قنوع وريام كفارنة والمخرج السدير مسعود، بجانب الفنانة السورية مها المصري وابنتها ديمة بياعة وديمة الجندي.

أما الفنانين الذين حصلوا على الجنسية الإماراتية كل من الفنان السوري الكبير ياسر العظمة ومواطنه الفنان بسام كوسا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى