دراما وفن

وفاء موصللي تتحدث عن خـ.ـوفها من الكـ.ـارثة الأكبر وتروي تفاصيل أقسـ.ـى ذكرى مع زوجها!

انضم لنا على يوتيوب لتشاهد المزيد

تحدثت الفنانة السورية “وفاء موصللي”عن وفـ.ـاة زوجها سامر جلعوط والد ابنتها الوحيدة نايا، والأثر الذي تركه في نفسها.

وقالت موصللي في حديث رصدته دراما تريند أن وفـ.ـاة زوجها ووالدها هي الذكريات المـ.ـؤلمة التي مرت لا تتمنى أن تتكرر.

وأوضحت أن وفـ.ـاة زوجها ووالدها كانا الحدثين الأصعب، مبينةً أنها تشعر الآن بأهمية وحاجة ابنتها لتواجد والدها إلى جانبها.

وعن مخـ.ـاوفها، أكدت أنها تخـ.ـاف من كل الأزمات التي تمر في البلاد كالمـ.ـرض وفقدان المنزل والأحبة وغيرها من الأزمات.

الفنانة السورية وفاء أضافت أن الخـ.ـوف الأكبر يكون عندما يتطور الأمر لفقدان “الأخلاق والضمير”، قائلة أنها تصبح “كـ.ـارثة”.

وتابعت بأن فقدان القيم هو أكثر ما يخيفها ويصيبها بالإحباط، لكنها تعود بعد فترة وتتفاءل مجددا وتستعيد أخلاقها وما تربت عليه.

واستدركت بأن ما يستفزها هو عدم فهم الناس لها أو سوء فهمهم، وكذلك الأشخاص الذين لا يفكرون بتصرفاتهم ويشعرون بالطرف الآخر.

اقرأ أيضاً: شكران مرتجى تصرّح للمرة الأولى عن قصة عدم إنجـابها وتؤكد خضوعها للتجمـيل!

أما عن مفهوم السعادة بالنسبة لها، قالت وفاء هو تقديم العطاء، كونه يمثل السعادة للآخر سواء كانت مادية أو معنوية لأنها تسعد الطرفين.

وأكدت أنها تكون سعيدة برسم الابتسامة على ثغر شخص موجوع أو مريض، متحدثة عن شعورها بالألـ.ـم بسبب الظرف العام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى