دراما وفن

محمد عبد العزيز يتحدث عن تمـ.ـرده على أهله وبداياته في الوسط الفني!

انضم لنا على يوتيوب لتشاهد المزيد

كشف المخرج السينمائي محمد عبد العزيز عن اختياره لطريق الفن وهو صغير بعيداً عن إملاء أي شخص رأيه عليه.

وقال عبد العزيز في لقاء رصدته دراما تريند بأنه ترك أهله في مدينة القامشلي وهو ابن الثالثة عشر معلناً تمـ.رده عليهم لكي يأسس نفسه.

وتابع بأنه حاول أن يكون مستقلاً منذ طفولته لكن القرار كان صعباً عليه، إلا أن شغفه وحبه للفن كان أقوى من ذلك.

وأضاف محمد عبد العزيز بأنه بات ليالي طويلة في الشارع،كما اضطر لبيع سترته واشترى بثمنها التفاح وقام بمشاهدة فيلماً للفنان السوري ناجي جبر والفنانة إغراء.

وهذا ما جعله شغوفاً ومحباً للسينما التي وجد فيها القراءة النزيهة، كما أنه يحاول البحث عن الماضي عبر الصور القديمة.

وأشار عبد العزيز بأن المخرج عبد الغني بلاط كان من أوائل المخرجين الذين احتضنوه وقدموا له الدعم حتى استطاع الإعتماد على نفسه.

اقرأ أيضاً: والدة ناصيف زيتون حديث المتابعين بملامحها الأوربية وزملائه يتفاعلون (صور)

وأكد المخرج السوري بأنه محب للشعر قراءة وكتابة، وقد نشر كتاباً يحتوي على نصوص شعرية تتضمن مشاغبات كلامية في لبنان.

وقد كان آخر أعمال محمد عبد العزيز “شارع شيكاغو” الذي أحدث ضجة كبيرة بجـ.رأته المطروحة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى