دراما وفن

طلال مارديني خـائف: عيون المتصيدين تراقبني وعاهدت نفسي ألا أتحدث بعفوية!

أنضم لنا على تلغرام ليصلك كل جديد وحصري

عبر الفنان السوري “طلال مارديني” عن خوفه من مواقع التواصل الاجتماعي وبعض مستخدميها لدرجة تأثيرها الكبيرة في المجتمع.

وقال مارديني في حديث لمجلة فنية رصدته “دراما تريند” أن الخوف وصل به لدرجة معاهدة نفسه على عدم التحدث بشكل “عفوي”.

ولفت الفنان السوري إلى الأنظار باتت تتجه نحو المشاهير والفنانين، وأنهم أصبحوا مستهدفين مباشرة بعد انتشار السوشال ميديا.

ورأى أن مواقع التواصل قادرة على تدمير العلاقات بين الفنانين وكذلك العلاقات العائلية، ووصلت إلى تشويه سمعة البعض منهم.

طلال مارديني أكد أنه يتوخى الحذر في كلامه، لأن أغلب الناس يقومون بتأويل الكلام وتحويله من المزاح إلى الجد لإثارة المشاكل.

وقال: “صرت أخاف، وعاهدت نفسي ألا أتكلم بعفوية، لأننا بتنا تحت عيون المتصيدين، والناس يفهمون أي كلمة بطريقة مختلفة”.

وأضاف: “إذا مزح ممثل مع زميله يحورون الكلام ويكبرون المواضيع وصرت حذراً، نعم السوشيال ميديا تخرب البيوت والسمعة أحياناً”.

وعن أوضاع الدراما السورية الحالية، رأى مارديني أن أهم مشكلة هي عدم وجود نجوم الدراما داخل سوريا بسبب ظروف الحرب.

اقرأ أيضاً: سامر المصري يبدء التحضير لجزء جديد من “أبو جانتي” في شوارع الرياض!

واعتبر الفنان السوري أن تدهور الدراما حالة طبيعية بسبب الحرب، مضيفاً: “هذا شيء مؤقت وأعتقد أن كل شيء سيعود أقوى”.

ولفت إلى أنه وبالرغم من هجرة بعض النجوم السوريون إلى الخارج إلى أنهم لم يتوقفوا من تصدر والمشاركة الكثير من الأعمال العربية.

أخبار الفن على تلغرام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى