دراما وفن

بعد أن اطلقوا عليه اسم “بنذير شؤم” على لبنان.. حسين الجسمي يرد بكلمات راقية نالت إعجاب الجمهور!

رد الفنان الإماراتي “حسين الجسمي” على هـ.جمة التنمـ.ر التي تعرض لها، بعد انفجـ.ار مرفأ العاصمة اللبنانية “بيروت” قبل أيام.

وأكد المغني الإماراتي في منشور على صفحته بموقع “انستغرام” رصدته “دراما تريند” أنه لا يكترث لكل ما قيل بحقه من قبل المتنمـ.رين.

ولفت الجسمي أن صمته في الرد على المتنمرين نابع من أساس “تربيته الأصيلة”، مشيراً إلى متسامح ومتجاهل لكل ما جرى وتعرض له.

وقال حسين الجسمي: “صمتنا احتراماً تربينا عليه.. نسامح ونحسن الظن كراماً.. ونتجاهل شموخاً”، ليكتب بعدها لمحبيه: “جميعكم نحب”.

وأثنى رواد مواقع التواصل الاجتماعي على راجحة عقل “الجسمي” وطريقته في إعطاء درس في الأدب والأخلاق والإنسانية لكل “متنمـ.ر”.

وعبر معلقون عن حبهم وإعجابهم بـ “الجسمي”، لافتين في ذات الوقت إلى وقـ.احة “المتنمـ.رين” وعدم تفويت أي فرصة لإظهار حقدهم الأسود.

ورأى بعض المتابعون أنها رسالة من الجسمي دحض فيها كل ما أثير من إشاعات حوله تعرضه حالة “اكتئاب”، إلى وجود نيته لديه باعتزال الغناء.

اقرأ أيضاً: شكران مرتجى تبرر مشاهدها الجـريئة مع مهيار خضور في شارع شيكاغو (فيديو)

ووصف بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي الفنان حسين الجسمي بأنه “فأل سوء” على لبنان وعلى كل شيء يمتدحه، وفق تعبيرهم.

وكان الجسمي قد غنى في حفل أقيم في “دبي أوبرا” أغنية “بحبك يا لبنان”، وكتب بعدها بحبك يا لبنان لتخلص الدني”، قبيل انفجـ.ار بيروت.

أخبار الفن على تلغرام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى