دراما وفن

“دموعي ما عم تنشف”.. نادين نسيب نجيم تروي أصعب تجربة عاشتها في بيروت (فيديو)

أنضم لنا على تلغرام ليصلك كل جديد وحصري

بعد خضوعها لعملية جـ.راحية مدتها ست ساعات، طمأنت الفنانة اللبنانية نادين نسيب نجيم الجمهور عن صحتها.

وفي تغريدة رصدتها دراما تريند قالت نجيم إنها حزينة لما حصل في بلادها، مشيرة بأن صحتها ليست مشكلة.

وتابعت قائلة “دموعي ما عم تنشف والخوف سرق النوم من عيوني”، وأن أكثر ما أسعدها هو وجود أطـ.فالها خارج المنزل وقت الإنفجـ.ار.

مشيرة بأن كل شيء ممكن ترميمه سوى النفسية قائلة “وجهي بيترمم الجـ.روحات بطيب بس النفسية ما بعمرها بطيب”.

وأضافت بأن طوال الوقت تصلي للشهـ.داء الذين إرتقوا في الإنفجـ.ار ولجميع المـ.صابين، وأصعب أمر هو رؤية المـ.وت بعيونك وفق تعبيرها.

الجمهور عبر عن مشاعره الحزينة، وتسارعوا الإطمئنان عليها واين مكان إصـ.ابتها بعد تداول صورة على مواقع التواصل الإجتماعي قيل إنها حديثة.

فيما آخرون قال إن الصورة التي تم تداولها على حساب المشاهير هي قديمة فيما يبدو عليها أثار الكآبة والحزن.

اقرا أيضاً: طلال ماريني يتحدث عن خلاف مع معتصم النهار ويعلق على المشاهد الجـريئة في مسلسل شارع شيكاغو

كانت نجيم قالت بأنها لا تعلم كيف نزلت 22 طابق أثناء الإنفجـ.ار حافية القدمين والد,ماء تسيل منها.

ولقد ذهب ضحـ.ية الإنفجـ.ار ما يزيد عن 150 قتـ.يل وآلاف الجـ.رحى، وما تزال عملية البحث عن المفقودين مستمرة.

أخبار الفن على تلغرام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى