دراما وفن

لورا أبو أسعد: الدراما السورية “رهيبة” وغبت عن الشاشة من أجل عائلتي

دراما تريند: محمد سالم

أنضم لنا على تلغرام ليصلك كل جديد وحصري

خالفت الفنانة السورية “لورا أبو أسعد” رأي عدد كبير من الفنانين بالدراما السورية الذين وصفوها بالفاشلة والمتردية.

أبو أسعد في إتصال هاتفي رصدته دراما تريند قالت إن الدراما السورية “رهيبة” في الموسم الماضي بعد تقديمها مسافة آمان ودقيقة صمت.

وتابعت بأن الدراما عند ما بدأت تتألق في سورية عام 2011 وكان عدد من منتجين الوطن العربي يفكرون بالإستثنار ضمن هذا المجال تراجعت وإنحدرت.

وأكدوا بأن المنتجين هم خلف هذا التراجع، موجهة تحية لكل شخص إستمر في ظل الظروف الصعبة.

كما كشفت لورا ابو اسعد عن سبب غيابها منذ أعوام عن الشاشة بأن عائلتها هي السبب بعد تزوجت وأنجبت طفلين لم تعد قادرة على تركها.

وأكدوا بأنها لا تخاف من هذا الغياب وعندما ترى الوقت المناسب ستعود بقوة، وأنها على تواصل دائم مع عدد من زملائها الفنانين والمخرجين.

اقرأ أيضاً: “حب و راحة بال”.. نسرين طافش تقدم نصيحة لمتابعيها من على سرير النوم (صورة)

إلا أنها أشارت بأن مهنة الدوبلاج من اروع ما قدمته خلال مسيرتها الفنية، وهي راضية عن النتائج التي صدرت.

وأكدت بأنها عانت في بداية الأمر وحـ.اربت من أجل التحدث باللهجة السورية وليس العربية الفصحى، وقالت بأن هناك من يريد الآن الدبلجة إلى المكسيكي والهندي.

أخبار الفن على تلغرام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى